الرئيسية
        من ملاعبنا الفلسطينية
        الأخبار
        تاريخ الرياضة الفلسطينة
        قبادات العمل الرياضي
        دراسات وأبحاث
        سجل الشرف
        بيارق المجد
        أوراق رياضية
        المشاركات
        نجوم الرياضة
        أقلام وآراء
        من ذاكرة التاريخ
        ضيوف الوطن
        الموسوعة الرياضية
        ألبوم الصور
        فيديو وصوت
        مواقع صديقة
        أخبر صديقك
        راسلنا
 
   البداية > أقلام وآراء
 

فلسطين موعودة بالاستضافة الآسيوية

 

فلسطين موعودة بالاستضافة الآسيوية

كتب /أسامة فلفل

بعد وقفة وطنية صادقة ملتزمة وإصرار قوي وبحنكة وعبقرية القائد المتمرس الذي لا تهزه الشدائد نجح ربان السفينة الرياضية اللواء جبريل الرجوب في وضع المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي بصورة المعاناة والتجاوزات الإسرائيلية بحق الرياضة والرياضيين في فلسطين وأبرز القائد كافة الوثائق والأدلة الدامغة في هذا الاتجاه.

وأمام جلال الموقف وعظمته، والتضامن مع دولة فلسطين جاء الدعم والإسناد من المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي بالإعلان صراحة على الوقوف وبقوة إلي جانب الحق الفلسطيني الشرعي ورفض وإدانة سياسة الظلم والإجحاف بحق الرياضة و الرياضيين الفلسطينيين

وقد أكد المكتب التنفيذي أن فلسطين وشعبها نموذج للوفاء والعطاء وقدمت خلال فترة زمنية بسيطة انجازات تشق الظلام من خلال استضافتها للعديد من البطولات التي يشرف عليها الاتحاد الآسيوي.

لذا إن ملامح الإبداع والانجاز لابد من أن تستمر على نفس الوتيرة من السرعة ودراسة طلب منح فلسطين حق استضافة المزيد من البطولات الرسمية على أرضها بعد النجاح الباهر للبطولات التي احتضنتها وبشهادة الاتحادين الدولي و الأسيوي.

في نفس السياق يعكف المكتب التنفيذي للإتحاد الآسيوي دراسة وإقامة ورعاية بطولة النكبة التي جرى تنظيمها على مستوى الأندية والمنتخبات واعتمادها كبطولة رسمية للاتحاد واستضافة اجتماعات المكتب التنفيذي.

اليوم وبعد اللقاءات والاجتماعات الماراثونية لربان السفينة نستبشر خيرا بمزيد من الانجازات في ولاية اللواء الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم الذي يولي جل اهتمامه بالقضية الوطنية والرياضية وبمشروع النهضة وهذا ما انعكس بجلاء على الساحة الإقليمية والدولية وأصبحت الرياضة الفلسطينية بصورة عامة وكرة القدم بصور خاصة مصدر إزعاج للطرف الإسرائيلي.

اليوم روح المسؤولية الوطنية تتجلى في قيادة الاتحاد في هذه المحطة التاريخية الفارقة على الساحة الإقليمية والدولية  حيث برزت قوة الإرادة الفلسطينية ورفض سياسة الخضوع والتأكيد على الحقوق الشرعية الكاملة غير المنقوصة .

إن نجاح الاتحاد في مواقفه وخطاباته القوية أعطى زخما وقوة وتضامن إقليمي ودولي فتحولت الرياضة الفلسطينية إلى دبلوماسية عالية واتجهت أنظار العالم لفلسطين بعد حالة الحراك الرياضي والشبابي التي أبهرت العالم.

لقد أكد ربان السفينة الرياضية في لقاءاته واجتماعاته مع جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي أن التجاوزات والإجراءات القمعية والتعسفية بحق الرياضة والرياضيين الفلسطينيين لا يمكن أن تستمر دون حساب من المجتمع الدولي وان قيادة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لديها القدرة والإمكانيات العالية للاستمرار بالعمل والتعاون مع الاتحادات الإقليمية والدولية لرفع المعاناة والظلم عن الرياضة والرياضيين والشعب الفلسطيني الأعزل في فلسطين وفرض عقوبات رادعة على الطرف الإسرائيلي.

ختاما...

الجميع في طول وعرض الوطن شاهد بأم عينه ولامس بقلبه سنوات قليلة مضت بنور الانجازات العظيمة التي ترجمتها عزيمة وإرادة وطموح ربان السفينة الرياضية لواقع ملموس يدركه ويشاهده الجميع فهذا عطاء مستمر ومثمر للوطن والرياضة الفلسطينية حققته سنوات قليلة من عمر الزمن للقائد المبدع جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم رئيس اللجنة الاولمبية أمين عام المجلس الاعلي للشباب و الرياضة الذي قرن أقوالة بأفعاله ، فمن يجمع أطياف الضوء لتخرج في شعاع واحد وضاء هو من أصحاب الهمم التي تعانق السحاب والزعامات الخالدة التي سوف تخلد في سفر التاريخ.


تاريخ النشر: 2013-11-30 23:46:37     نسخة للطباعة
 

جميع الحقوق محفوظة © 2009 - المشرف العام: أسامة محمد حافظ فلفل